الرضاعة الطبيعية تقوي عظام الطفل

ميرا عبدربه

  |   22 يناير 2019

تبدأ العظام بالنمو منذ عمر صغير جداً وتستمر في النمو وفي زيادة كثافتها حتى الوصول الى ما يسمى "كثافة العظام القصوى" ما بين عمر الـ18 وعمر الـ 25. وكلما زادت كثافة العظام في هذه الفترة كلما كان الطفل محمياً من مرض هشاشة العظام في المستقبل بشكل أكبر.

إحدى أهم النصائح التي يجب عليك الإلتزام بها من أجل تأمين صحة عظام طفلك هي تقديم الحليب الطبيعي للطفل ما يعني القيام بالرضاعة الطبيعية حيث تشير الأبحاث العلمية أن الأطفال الذين يحصلون على الحليب الطبيعي يتمتعون بعظام أقوى من الأطفال الذين يحصلون على الحليب الصناعي. يجب على الأقل ارضاع طفلك لمدة ستة شهور دون إعطائه أي نوع آخر من الحليب. كما وتنصح منظمة الصحة العالمية بالإستمرار بارضاع الطفل الحليب الطبيعي حتى عمر السنتين.

 وفي حال أردنا مقارنة الحليب الطبيعي مع الحليب الصناعي يتبيَن أن الحليب الإصطناعي يحتوي على كمية أعلى من الكالسيوم ولكن جسم الطفل يمتص الكالسيوم الموجود في حليب الأم أفضل بكثير مما يمتص الكالسيوم الموجود في الحليب الإصطناعي. ولكن حليب الأم ينقصه الفيتامين "د" أي الفيتامين الأساسي الذي يساعد على زيادة امتصاص الكالسيوم في الجسم، لذا يجب البدء باعطاء الطفل الذي يتناول الحليب الطبيعي مكملات الفيتامين "د" بشكل يومي. ويمكن أيضاً تعريض الطفل لأشعة الشمس بين الساعة  9  و11 صباحاً أو بعد الساعة الخامسة بعد الظهر لمدة 10 إلى 20 دقيقة وذلك من أجل أن يحصل الطفل الرضيع على حاجته من هذا الفيتامين.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث