يحيا سعادة لم يعرف أين سيكون السنة القادمة

رحاب ضاهر - بيروت  |   24 ديسمبر 2010

حتماً، لم يكن المخرج يحيا سعادة يعرف أين سيكون في السنة المقبلة. عندما استضافته المذيعة وفاء الكيلاني في برنامجها "بدون رقابة" منذ أشهر، وقد أعيد بث الحلقة يوم الأربعاء على الفضائية اللبنانية "أل بي سي"، رد على سؤال وفاء عن إمكان تعاونه السنة المقبلة مع ميريام فارس في الفوازير كما فعل هذا العام. حينها ردّ بعفوية: "ما حد بيعرف وين بيكون السنة الجاية".


يحيا الذي كانت طموحاته أكبر من عمره القصير، لم يكن يستبعد أن تطرق بابه الفنانة ماجدة الرومي ليخرج لها "فيديو كليب" أو الفنان محمد. واعتبر أنّه لا يوجد مستحيل عنده، مضيفاً أنّه كان يتمنى أن يتعاون مع الفنانة سميرة لأنه كان يمكن أن يظهرها بصورة جديدة ومختلفة. كما كان يحب أن يعمل مع الفنان كاظم الساهر ورامي عياش. يحيا صاحب الرؤية التي كما قال تحتاج لأن "يحك" المشاهد عقله ليفهمها، اعتبر أن أفضل ثلاثة كليبات قدمها هي "جرح غيابك" لكارول صقر، و"بياع الورد" لأمل حجازي و"يابن الحلال" لهيفا وهبي.


من جهة أخرى، علمت "أنا زهرة" أنّ إحدى شركة الأبحاث والأفلام الوثائقية كانت تعد فيلماً عن الصورة لدى يحيا سعادة وكيف كانت "البروباغندا" التي تصاحب أعماله تسهم في الترويج للفنانات. وسيتم عرضه في منتصف العام 2011.

 

المزيد

10 قرارت تخص جمالك في 2011

أقنعة طبيعية من ليلى عبيد

لا تجيدين وضع المكياج؟ إذن كوني كلاسيكية

غذاء يزيد نمو شعرك


مي حريري: المرأة يتحكم بها مزاجها