تغازل «جنون البوب»

غانيا عزام

  |   22 أكتوبر 2018

تعود بنا مجموعة Wild Pop من Bulgari سنيناً عديدة إلى الوراء، وتحديداً لثمانينات القرن الماضي، حين راجت الأطقم اللافتة والأكتاف ذات الحشوات والفساتين المطبعة وأيضاً المجوهرات الكبيرة.

بوحي من مظاهر الترف والبذخ، تأتي مجموعة Wild Pop (فن البوب الجامح) الجديدة تكريماً لعصر اشتهر بشهية شرهة للمزيد من أي شيء كان، والنتيجة كانت مجوهرات راقية عصرية جديدة صيغت بتوليفات لونية زاهية، وبأساليب فنية ألفناها لدى الفنان الشهير أندي وارهول Andy Warhol.  في ثمانينات القرن العشرين، وفي سياق تعلقه الدائم بالشخصيات الشهيرة والعقول المبدعة، ارتبط نيكولا بولغري بعلاقة وثيقة مع أندي وارهول بعد وصوله إلى نيويورك بوقت قصير، وبعد عشرات السنين ها هي المديرة الإبداعية للدار «لوتشيا سيلفستري» تحيي وتكرم تلك الصداقة من خلال مجموعة تربط بين «بولغري» وفنان «البوب» الشهير.

تفاصيل المجموعة
 
في مجموعة Wild Pop، انطلقت لوتشيا سيلفستري صوب ابتكار مجوهرات رفيعة تحتضن تأثيرات اللون في أعلى درجات حيويتها وقوتها، وتمثل تفسيراً لما يعرف بـ«الصورة الظلية» لمجوهرات ثمانينات القرن الماضي. وبفضل أشكالها الجميلة المرصعة بالألماس والمرجان والزمرد والفيروز وحجر الروبليت وأم اللؤلؤ، وفي جرأتها وتفردها وحضورها الطاغي، فإن هذه القلادات والأساور والأقراط تمثل تركيبة تضم جميع مفاهيم دار «بولغري» ومعاييرها التصميمية الأكثر قيمة وجودة.
عندما بدأت لوتشيا سيلفستري بتخيل تصاميم مجوهرات مجموعة Wild Pop، عادت بذاكرتها مرة أخرى إلى المؤثرات القوية التي كانت تفعل فعلها في جميع الأنماط والأساليب خلال فترة الثمانينات، حيث صرعات الموضة الجريئة وموسيقى الرقص والعروض التلفزيونية الجديدة، لتفرز قطعاً رائعة جديدة مفعمة بالتراكيب الهندسية المبتكرة، والحماسة، وقوة التأثير، والجرأة.

مقالات مختارة

عشر سنوات للتحدي والتغيير.. والكاميرا شاهد

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث