بمناسبة 130 عاماً.. مراحل صياغة خاتم الخطوبة الأيقوني من تيفاني

زهرة الخليج

  |   22 فبراير 2016
لأول مرة على الإطلاق، تركّز تيفاني آند كو. أضواء إعلاناتها على الحرفيين الذين يقفون وراء خاتم الماس الأيقوني الأكثر شهرة، كجزء من حملتها التي تمتدّ لعام كامل، والتي توضّح لماذا أن رمز الحبّ والزواج المعروف عالمياً- خاتم خطوبة Tiffany® Setting- لا يمكن أن يوجد إلا لدى تيفاني. تقول كارولين ناغيار، رئيسة التسويق في تيفاني آند كو.: "عندما قدّم المؤسس تشارلز تيفاني خاتم Tiffany® Setting في العام 1886، فإنه أعطانا أكثر من مجرّد رمز للحب الحقيقي، بل هو ترك لنا أيضاً تذكيراً دائماً بتراثنا الماسي وسمعتنا العطرة في البراعة". وتضيف: "وهل توجد طريقة أفضل للاحتفال بذكرى مرور 130 عاماً على هذا الخاتم، المصنوع يدوياً، من تكريم المبدعين الذين صنعوه؟". معايير فائقة تتضمّن الحملة شهادات قدّمها حرفيّون حقيقيّون، قاموا يدوياً بقطع وصقل وابتكار كل خاتم على حدى، في تقليد غير مسبوق من التفوق، تماماً كما كان يفعل الحرفيون منذ 130 عاماً. وللتأكيد على ما يجعل خاتم Tiffany® Setting مختلفاً عن غيره من خواتم الخطبة سداسيّة المخالب six-prong، فإنّ الصائغ يذكّر عريسي المستقبل (والخطيبين المحتملين) أن تيفاني يرفض 99.96? من أحجار الماس في العالم، وأن معاييرها الفائقة تتجاوز 4C (معيار C الخامس لدى تيفاني هو الحضور Presence، عبر درجات تألق وبريق وتلألؤ الماس). الوعد الأكيد من تيفاني ستتزين الصفحات المفردة والمزدوجة بعنوان "أكيد"- "I WILL"، تليه أقوال شخصية تكشف عن إحساس الحرفيين العميق بالفخر والإخلاص في ابتكار خاتم خطوبة تيفاني الماسي الأيقوني البديع، والذي قد يستغرق صنعه سنة كاملة. "سأرفض 99.96? من أروع أنواع الماس في العالم لأن هناك فرقاً بين ما يسمّى الجودة وجودة تيفاني". – كبير خبراء الأحجار الكريمة ميلفين كيرتلي "سأركّب القطع تركيباً لا تشوبه شائبة، بحيث يبدو الماس الرائع وكأنّه يطفو. تماماً كما فعلوا منذ 130 عاماً". خبير ترصيع الماس توماس دزيوورا "سألمّع 57 وجهاً من أوجه الماس بكل دقة وصرامة، لأنني إذا لمّعت 56 وجهاً فقط، أعتبر ذلك فشلاً". خبير صقل الماس خورخي خيمينيز فيلم قصير وشهادات من الحرفيين تظهر الأقوال مع صورة Tiffany® Setting، والصور الفوتوغرافية بالأبيض والأسود التي التقطتها عدسة المصور الشهير مارتن تومسون لأيدي الحرفيين وهي تنفذ مهامها المشرّفة عبر الزمن. بالإضافة إلى ذلك، عمل المخرج كيث إرليخ مع تيفاني لإنشاء ملفات فيديو بالأسود والأبيض في مقاطع 15 و30 و60 ثانية، تعرض مزيداً من عمل هؤلاء المبدعين، مع تعليقات صوتية من قبل الحرفيين أنفسهم. ويقول هؤلاء الخبراء إنهم محظوظون في العمل بهذا الماس عالي الجودة، والذي تحصل عليه تيفاني كمادة خام لضمان استخراج كلّ منها بمسؤولية، مباشرة من مناجم معروفة، أو من خلال مورد يتعامل مع مناجم متعددة معروفة. ثم تعمل تيفاني على قطع وصقل معظم الحجارة في مرافق الشركة الخاصة، الأرقى من نوعها، وذلك من أجل الحفاظ على سلامة سلسلة توريد الماس لديها. هل تقبلين؟ أكيد.. حملة "أكيد" – “I Will” تأتي بعد حملة تيفاني لربيع 2015 "هل تقبلين؟"  -“Will you?”  الخاصة بالخطوبة، والتي قدّمت ثنائيات عصرية من الشباب والصبايا يباشرون فصلاً جديداً من رحلتهم الرومانسية. ابتُكرت الحملتان لدى وكالة إعلان تيفاني "أوجلفي آند ماذر- Ogilvy & Mather" في نيويورك. وستظهر الصور في المطبوعات وكذلك رقمياً تحت الهاشتاغ: TiffanySetting#.

فيديوهات مختارة

المزيد

مقالات مختارة

محمد الكمدة: ترويض الصقور يحتاج إلى «هدوء وحكمة»