«سلامة الطفل» و«لغتي».. رسائل توعوية وتعليمية للصغار

الاتحاد  |   24 ديسمبر 2018

نظمت إدارة سلامة الطفل، عدداً من الورش والأنشطة، بهدف رفع وعي الصغار بالأمن الإلكتروني، والطرق المثلى لاستخدام مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك خلال النسخة السابعة من مهرجان «ضواحي» الذي تنظمه دائرة شؤون الضواحي والقرى بالشارقة، في حديقتي البطائح والرمثاء.

تتناول الورش قصة تفاعلية تروي حكاية شخصية الرسوم المتحركة «سالم» وطريقة استخدامه السليمة لوسائل التواصل الاجتماعي، وممارساته للألعاب الإلكترونية، وكيفية تجنّبه للمشاكل التي قد يتعرض لها جراء الاستخدام غير الآمن.

وتخللت القصة مجموعة من النصائح التوعوية الخاصة بسلامة الأطفال، وأهمية متابعة الأهل لصغارهم عند جلوسهم على الأجهزة الإلكترونية، بما يسهم في الارتقاء بمستوى وعيهم تجاه القضايا المتعلقة بشبكات التواصل، بما يكفل حماية الصغار من الوصول إلى محتوى غير آمن.

وقالت هنادي اليافعي، مدير إدارة سلامة الطفل: «هدفنا الوصول إلى مجتمع آمن للأطفال، وحمايتهم من المخاطر التي قد يواجهونها جراء الاستخدام الخاطئ لوسائل الاتصال المعاصرة، ولتضعهم بأسلوب منطقي يتناسب مع آليات تفكيرهم أمام الحلول المناسبة والنصائح الواجب اتباعها في البحث عبر شبكة الانترنت».

من جهة أخرى، تشارك «لغتي»، المبادرة التعليمية الهادفة إلى دعم التعليم باللغة العربية بوسائل ذكية لأطفال وطلاب الشارقة، في «مهرجان ضواحي»، بحديقة الرمثاء خلال الفترة بين 13 و29 ديسمبر الجاري.

وتنظم «لغتي» مسابقات تختص باللغة العربية، إضافة إلى توفير مجموعة من الأنشطة الخاصة بالأطفال والألعاب الذكية باستخدام «الجهاز اللوحي».

وأكدت بدرية آل علي مديرة مبادرة «لغتي»، قائلة: «مشاركتنا تستهدف تعزيز الروابط الأسرية والتواصل المجتمعي، وتحقيق المتعة والفائدة للأطفال عبر الأنشطة الترفيهية والثقافية، كما تسعى المبادرة إلى غرس حب تعلم اللغة العربية في نفوس الصغار وجذبهم باستخدام أساليب حديثة تدفعهم للارتباط بلغتهم الأم والرغبة في تعلمها».