مواجهة ساخنة بين أروى وجومانا مراد

رحاب ضاهر - بيروت  |   16 مارس 2011

صوّرت جومانا مراد حلقةً من برنامج "لو" الذي تقدّمه المغنية اليمنية أروى على شاشة "أم. بي. سي". وعلمت "أنا زهرة" أنّ كواليس تصوير الحلقة شهدت مواجهة ساخنة بين المغنية التي راقت لها فكرة التقديم، والممثلة السورية التي تحظى برعاية "أم. بي. سي" ودلالها. وفي محاولة لـ "إشعال" الحلقة وإحراج جومانا في آن، وجّهت أروى لها سؤالاً لم يكن مدرجاً على قائمة الإعداد، ويتعلّق بمواطنتها السورية كندة علوش التي لفتت الأنظار خلال مشاركتها في مسلسل "أهل كايرو" العام الماضي.

 

إذ سألتها ما إذا كانت كندة نجمة في سوريا أكثر منها، علماً بأنّ جومانا ليست نجمة في بلدها. وهو الأمر الذي أثار استياء جومانا، فأوقفت التصوير وردّت على أروى قائلة إنّ "أم. بي. سي" دفعت لها عشرين ألف دولار مقابل موافقتها على الظهور معها في البرنامج، في حين أنها تدفع لبقية الضيوف حوالي خمسة آلاف دولار. وأضافت أنّها لم تكن موافقة على الظهور معها وأنّها لا تعرفها، وأنّ مالك المحطة الشيخ وليد الإبراهيم اتصل بها شخصياً من أجل الموافقة على الظهور مع أروى، وطلبت جومانا من مدير الإنتاج في القناة هادي حجار أن يحضر للتصديق على كلامها. وتابعت جومانا بأنّها تفتخر بابنة بلدها كندة علوش وأنه لا داع لأن تستفزّها أروى بهذه الطريقة.

 

أروى التي وضعت نفسها في مأزق نتيجة "تذاكيها" وخروجها عن الإعداد المتفق عليه، كانت عرضةً لملاحظة شديدة اللهجة وتأنيب من أحد مدراء "أم. بي. سي"، وخصوصاً بعد رفض جومانا إكمال تصوير الحلقة لولا تدخّل الممثل السوري قصي خولي. إذ كان هو الآخر حاضراً في الاستديو حيث كان سيصوّر حلقة من البرنامج، وتم التأخير ساعة ونصف الساعة بسبب رفض جومانا إكمال التصوير. وقد قام خولي بتهدئة جومانا راجياً منها إكمال التصوير حتى "لا تخرب بيت أروى" على حد تعبيره. بينما قدمت أروى أكثر من اعتذار لجومانا، وأكملت تصوير الحلقة وفق شروط النجمة السورية.

 

المزيد على أنا زهرة:

المصمّمة نهلة الفلاسي تكشف مشروع "عبايا ديليفري"

إطلالات شيرين بين الأمس واليوم

العباءة في 3 ستايلات، أيها تفضلين؟

أفضل 5 هدايا تُسعد الأمهات يوم عيدهن