تشابه الأزواج مع مرور الوقت ليس صدفة، وهذا هو السبب..

زهرة الخليج

  |   17 يناير 2019

يقال أنه مع مرور السنين يُصبح الزوجان أقرب في التشابه الشكلي لبعضهما! ويبدو أن العلماء قد وجدوا تفسيرًا لهذا الأمر.

 فوفقًا لدراسة تم نشرها في مجلة “بلوس جينيتكس PLOS Genetics”، فغالبًا ما يبدو الزوجان أكثر تشابهًا فيما بينهما بسبب ميل الإنسان للزواج من شخصٍ من نفس نسبه ويشابه في الشخصية. الدراسة التي  أجراها الباحث “روني سيبرو” من جامعة بنسلفانيا إلى جانب “جوزي دوبوي” من كلية الصحة العامة في جامعة بوسطن، و”نيل ريش” من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، قامت على 800 مشاركة من أزواج من خلفيات وراثية مختلفة. ووفق البيانات التي حصل عليها الخُبراء، فإن التشابه الوراثي بين الأزواج كان كبيراً للغاية.

وأشار أصحاب الدراسة أنه حتى وقت قريب، كان معظم الناس يميلون إلى اختيار أزواجهم أو زوجاتهم من داخل المجتمع المحلي، ما يعني أن الشخص غالبًا ما يكون له نسبٌ مع شريكه الآخر. لكن التشابه في التركيب الجيني بدأ يقل بين الأزواج في الفترة الأخيرة بسبب التوسع على العالم و اختيار شريك من بيئات مختلفة وخارج إطار المجتمع المحلي.

 

وعلى الرغم من أن التشابه أصبح أقل من ذي قبل، لكن هذا لا يعني أنه لا يُمكن ملاحظة تشابه بين زوجين مضى على زواجهما فترة طويلة من الزمن.وحسب الدراسة فإن  السبب يعود إلى العلاقة السعيدة بين الزوجين ومشاركتهما لنفس الأماكن والمشاعر واختبار نفس الأحاسيس. كل هذه الأمور تنعكس في النهاية على الملامح التي تبدو أكثر تشابهًا وقربًا من بعضها البعض. مثل أن يضحك الزوج باستمرار ويُضحك زوجته وما يعنيه ذلك من تشكُّل خطوط الضحك في نفس الأماكن بالوجه

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث