البدانة.. خطر يتجاوز المظهر الجميل

نوال نصر

  |   1 سبتمبر 2019

لو كانت البدانة مجرد مشكلة جمالية لغضّ الطب النظر عنها (ربما) ، لكن هناك أمراض مرتبطة مباشرة بتلك الكيلوجرامات الإضافية التي تتدلى على شكل شحوم بين طيات الجلد، وتحوم حول الأعضاء وتُنذر بتكاليف صحية باهظة.

هل قمتنّ بقياس محيط خصوركنّ في الآونة الأخيرة؟ هل تعرفن أنه في إمكانكن تقييم درجة بدانتكن عبر قياس محيط الخصر كما تفعلن عادة عند قياس مؤشر كتلة الجسم؟ ضعن ماسورة حول الخصور فإذا أقفلت على رقم 94 وأكثر فمعناه أن مؤشر الإصابة بالأمراض المتعلقة بالبدانة عالٍ جداً. وإذا تجاوزت 102 فمعناه أن الأمر خطير جداً. أما الأمراض المتوقعة فهي تسعة: مرض السكري النوع الثاني، ارتفاع دهون الدم، الدهون الثلاثية في الدم، ضغط الدم، أمراض القلب والشرايين، الجهاز التنفسي، أمراض الجهاز الهضمي، الكبد والعمود الفقري والمفاصل ومشاكل في الصحة الإنجابية وأمراض نفسية. ألا يكفي كلّ هذا لنعير الموضوع اهتماماً يتجاوز الإطار الجمالي؟
الاختصاصي في أمراض الغدد الصمّ والسكري والبدانة الدكتور أكرم شتي تحدث عن دراسة حديثة دلّت على أن البدانة تطال ما بين 18% و32% من المجتمع اللبناني وقال «يحلّ لبنان سادساً على مستويات البدانة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا».

تراكم الدهون
البدانة تنتشر في بلاد عربية كثيرة، لكن ماذا عن حال دولة الإمارات العربية المتحدة التي لم تحل في مستويات البدانة بين الدول السبع الأُوَل؟
لفت في الآونة الأخيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة انخفاض السمنة لدى البالغين نحو الربع بين عامي 2010 و2019، وهذا ما أدى إلى انخفاض مرض السكري نحو الثلث تقريباً، وانخفضت مستويات الكوليستيرول لدى البالغين من 57% إلى 43%. وهذا سببه استجابة الناس لحملات التوعية ضد مخاطر البدانة. ويهم هنا أن نعرف أن أعلى معدل للسمنة في المحيط هي في دولة الكويت 37%، في حين يصل معدلها في المملكة العربية السعودية إلى 35%، وفي الإمارات إلى 27%.
نعود لنسأل طبيب الغدد والسكري أكرم شتي عن مفهوم البدانة طبياً؟ هل تبدل على مرّ السنين؟ تُعرف زيادة الوزن والبدانة بأنها الحالة الطبية التي تتراكم فيها الدهون الزائدة في الجسم على نحو غير طبيعي أو مفرط وتشكل خطراً على الصحة.

البدانة مرض
البدانة، بحسب الدكتور شتي، أساس كثير من الأمراض: تعجزون عن الإنجاب؟ راجعوا نسبة الدهون المتراكمة في أجسامكم. تعانون آلاماً في العمود الفقري والمفاصل؟ انتبهوا إلى أوزانكم. تعانون السكري والضغط والكوليستيرول والقلب والسرطان؟ لا تستبعدوا دور البدانة في كل هذا.
أتتخيلون أن تعاني السمنةَ نسبةُ 3.3% من أطفال لبنان، دون سن الخامسة؟ أتتخيلون أن يكون 16.6% من أطفال لبنان بين سن السادسة والـ10 في خانة من يعانون السمنة؟.  أتتخيلون أن 20 ألف إنسان يموتون في السعودية سنوياً بسبب السمنة؟ وهل تتخيلون أيضاً أن دراسة أجراها المكتب التنفيذي لوزراء الصحة في دول مجلس التعاون الخليجي دلّت على تجاوز عدد الأطفال البدينين في السعودية 3.5 مليون؟
هنا، في هذا الإطار، يهم أن تعرفوا أن الدراسات الحديثة أثبتت أن السكريات والمشروبات الغنية بالسكر هي السبب الأول للبدانة وليس الدهون. لذا لا تكافئوا أطفالكم بكوب من المشروبات الغازية.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث