السيارات الكلاسيكية الماضي يبهر الحاضر

أسامة ألفا / 2020-03-13T01:50:43Z / Published in سيارات مجتمعك
السيارات الكلاسيكية الماضي يبهر الحاضر

كثيراً ما تجوب الشوارع سيارات قديمة كلاسيكية، قد تشعر عندما تراها، وكأن حقبة زمنية أو تاريخاً قد مر من أمامك. صحيح أن أعدادها قليلة لكنها مبهرة بتصميمها وإمكانياتها، التي وإن بدت متواضعة مقارنة بالسيارات الحديثة التي تُنتج هذه الأيام، إلا أن قيمتها...

كثيراً ما تجوب الشوارع سيارات قديمة كلاسيكية، قد تشعر عندما تراها، وكأن حقبة زمنية أو تاريخاً قد مر من أمامك. صحيح أن أعدادها قليلة لكنها مبهرة بتصميمها وإمكانياتها، التي وإن بدت متواضعة مقارنة بالسيارات الحديثة التي تُنتج هذه الأيام، إلا أن قيمتها الحقيقية تكمن في محدودية إصدارها وقلة أعدادها وتجاوز عمرها الإنتاجي 30 عاماً، وسعرها الذي يمكن أن يتجاوز مئة ضعف سعرها الحقيقي، في حال بقيت السيارة على حالتها الأولى عند إنتاجها، ولم يتم إدخال تعديلات عليها.

Austin Healey 3000 MKI

تعد مثالاً للسيارة الرياضية البريطانية الكلاسيكية، يمكن القول إنها حققت مكانة كلاسيكية أثناء الإنتاج من حيث شكلها وألوانها الثنائية وتصميمها الداخلي، تميز هذا النموذج على وجه الخصوص منذ تقديمه في العديد من التجمعات الرئيسية وسباقات المسارات الدائرية، حيث حقق نتائج مدهشة في العديد من الأحداث الرياضية، صُممت هذه الأيقونة كسيارة رياضية قوية، قابلة للاستخدام بشكل يومي.

Citroen Traction Avant 1950

تميزت Citroën Traction Avant في الفترة من 1934 إلى 1957 بعدة أشكال مختلفة، وكانت رائدة في ثلاثة معالم مهمة للسيارات، كانت أول سيارة يتم إنتاجها بكميات كبيرة مدفوعة بعجلات أمامية، مع نظام تعليق مستقل رباعي العجلات، والأهم من ذلك، كان لها بنية أحادية. هذه الميزات الثلاثة كانت طفرة هائلة في منتصف الثلاثينات، مما جعل سيارة سيتروين أكثر السيارات تطوراً في عصرها.

Mercedes Benz 190 SL

تم قلب عالم السيارات رأساً على عقب في فبراير 1954، عنـــــدما كشفــت مرسيدس بنز عن سيارة SL 300 Gullwing Coupe و190 SL Roadster، في جناحها في معرض نيويورك الدولي لرياضة السيارات، كانت السيارة 190 SL Roadster هي رؤية ماكس هوفمان، المستورد الأسطوري لمرسيدس بنز، الذي أدرك أن رغبته المتزايدة للسيارات الرياضية العصرية في الولايات المتحدة ستدفعه للمشاركة في تصميمها، ومن هنا تم تصميم 190 SL Roadster  بعد ضمان Hoffmann لشراء عدد كافٍ لتبرير الإنتاج.

تميزت 190 SL بمقاعدها المريحة وقابلية تحويلها بشكل جيد وداخلها الجميل، هذه المميزات كانت مرادفاً للأناقة والرفاهية ووعدت بشيء مختلف عن السيارات الرياضية الأخرى الآتية من أوروبا، لقد كانت اختياراً مثالياً لممثلي هوليوود والمشاهير المشهورين في جميع أنحاء العالم، حتى جريس كيلي كانت تقود سيارة فضية 190 على شاشة السينما مع فرانك سيناترا كراكب معها في فيلم High Society. فقد كانت 190 SL Roadster حقاً علامة فارقة ونجاحاً كبيراً لمرسيدس بنز، واستمرت في الإنتاج حتى عام 1963 وما زالت عناصر التصميم تستخدم في تصاميم سيارات مرسيدس بنز الحديثة.

Oldsmobile Cutlass Supreme

قامت GM بتصنيع 626 سيارة فقط للاحتفال بإندي 500 في ذلك عام، وفقط 358 منها كانت من طراز Cutlass - أما الباقي فكان 442s ، وهي السيارات الفعلية المستخدمة في سباق السباق على الحلبة. من بين 358 سيارة ragtops من طراز Cutlass، تم طرح عدد قليل (حوالي 60 فقط) بواسطة محرك Ram Air V8 سعة 350 حصاناً بقوة 315 حصاناً. إن خيار Indy Pace Car يعني أنك حصلت على سيارة بيضاء قابلة للتحويل مع شارات شريطية سوداء، واستنسل لصائق للباب الذي يحتفل بالسباق.

The Bentley S1

بنتلي S1 سيارة فاخرة، أنتجتها بنتلي موتورز ليمتد بين عامي 1955و1959، وتم الإعلان عن صالون بنتلي S1 لأول مرة في عام 1955 ليحل محل النوع R الناجح، كان أكبر خمسة أو ستة مقاعد صالون مع هيئة ضغط الصلب والأبواب الألومنيوم، غطاء محرك السيارة وغطاء التمهيد. تضمنت محرك 4887cc على التوالي من ست أسطوانات من بنتلي كونتيننتال ونموذجاً مكافئاً من رولز رويس كان (الغيمة الفضية 1). تم إنتاج ما يزيد قليلاً على 3500 سيارة بين عامي 1955 و1959 وحققت السيارة نجاحاً لافتاً في البيع.

6 فئات في دولة الإمارات

فئة (أ) – يُمكن قيادة جميع السيارات الكلاسيكية من هذه الفئة في جميع طرق الإمارات على مسافة أقصاها 10000كم في السنة الواحدة، وتندرج السيارات التي تم تصنيعها منذ عام 1950 تحت هذه الفئة.

فئة (ب) – يُمكن قيادة جميع هذه السيارات في طرق الإمارات بمسافة أقصاها 5000 كم في السنة الواحدة، وتندرج السيارات التي تم تصنيعها قبل عام 1950 تحت هذه الفئة.

فئة (ج) – لا يسمح للسيارات من هذه الفئة بأن تتم قيادتها في الشوارع بسبب محدودية سرعتها.

فئة (د) – يُسمح بقيادة السيارات من هذه الفئة نهاراً فقط، كونها لا تحتوي على تجهيزات قيادة ليلية كافية للقيادة الآمنة (لا سيّما المصابيح الأمامية).

فئة (هـ) – يُسمح باستخدام السيارات من هذه الفئة في الطرق الخدمية والداخلية فقط.

فئة (و) – تُستخدم السيارات من هذه الفئة للعرض فقط. 

Tagged under: